دينا أنور تكتب عن العلاقات السرية.. ياسمين الخطيب و خالد يوسف VS ياسمين صبري وأحمد أبو هشيمة

دينا أنور تكتب عن العلاقات السرية.. ياسمين الخطيب و خالد يوسف VS ياسمين صبري وأحمد أبو هشيمة

دينا أنور تكتب عن العلاقات السرية.. ياسمين الخطيب و خالد يوسف وياسمين صبري وأحمد أبو هشيمة

أؤمن جداً بالرسائل الكونية و الصدف الحياتية في تقرير ماهية المستقبل.

والآن بعد أن انهيت قهوتي بالزبدة الفرنسية على محادثةٍ شيِّقة مع أحد الأصدقاء الرائعين الذين فزت بدخولهم دائرتي المقرّبة منذ فترةٍ قصيرة.

أحببت أن أشارككم بعض الأفكار الجميلة التي تبادلناها خلال مكالمتنا الصباحية.

ماهو الفرق بين الارتباط الرسمي والعلاقة السرية؟

بالطبع أول ما يتبادر إلى أذهاننا الشرقية أن الارتباط الرسمي هو الزواج .. وأن العلاقة السرية هي علاقة غير شرعية أو زواج صوري على ورقة عرفي أو حتى زواج رسمي و لكن غير مُشهر.

و لكن في الحقيقة هذا ليس صحيحاً.

للمزيد.. 

ياسمين الخطيب تكتب عن شقيقتها نسرين وحكاية البيت الوسخ !!

الارتباط هو الالتزام بالطرف الآخر والاهتمام به و الفخر بوجوده في حياتنا وإعلان مكانته أمام الناس و مساندته و دعمه بلا تردد و على رؤوس الأشهاد.

سواءٌ كان زواجاً رسمياً أو عرفياً أو ارتباط عاطفي .. لا شأن للناس بشكل العلاقة أو مدتها الزمنية.

الأهم هو أن يكون الطرفان على استعداد لإعلان هذا الارتباط في أي وقت وتحت أي ظرف يهدد استمراريتهما معاً.

للمزيد..

دينا أنور : أستحق مجوهرات ياسمين صبري وحب عمرو دياب ورجولة أحمد العوضي

وهو ماحدث من عمرو دياب تجاه دينا الشربيني و العكس .. وهو ما حدث أيضاً من أحمد أبو هشيمة تجاه ياسمين صبري والعكس .. فالأطراف الأربعة فضّلوا في البداية أن يتمتّعوا بارتباطهم بعيداً عن الأنظار و القيل و القال.

ولكن ما إن تم اكتشاف الأمر حتى بادروا بإثباته و إعلانه بكل مسؤولية و التزام وفخر وسعادة .. وهو ما يؤكد أن ارتباطهم كان حقيقياً و لم يكونوا في مجرد علاقة عابرة أو نزوة جنسية مؤقتة.

للمزيد..

دينا أنور : الرجولة مش ممارسة جنس وانتصاب !!

و على النقيض .. كثيرٌ من العلاقات السرية إدّعى أحد طرفيها الزواج و أنكر الطرف الآخر.

وبعضها أثبت أحد الطرفين الزواج أو العلاقة سواءٌ بشهود أو أوراق أو نسب أطفال و أصرّ الطرف الآخر على استمرارية الإنكار.

كعلاقة أحمد الفيشاوي بهند الحناوي مثلاً.. أو علاقة أحمد عز بزينة .. أو علاقة ياسمين الخطيب بخالد يوسف “إن صحّ إدعائها”.

وهذا النوع من العلاقات يشعرنا بغصّة وشفقة تجاه الطرف المُنكَر.

وفي نفس الوقت يترك داخلنا انطباعاً سلبياً عن انعدام أهمية تلك العلاقة من الأساس لدى الطرف المُنكِر ..رغم أنها ربما كانت زواجاً بالفعل.

ولكن تنصل أحد الطرفين و عدم التزامه بالإشهار جعلها في أنظارنا مجرد علاقاتٍ سرية و ليست ارتباطاً.

الخلاصة أن الارتباط علاقة تبادلية .. يتبادل فيها الطرفان الحب و السعادة و الاهتمام والالتزام تجاه بعضهما البعض .. و يكونان على استعداد في أي وقت لإعلان هذا الارتباط إذا ترتب على إخفائه إضرار أحدهما أو إيذاء نفسيته أو إنهاء علاقتهما بالابتعاد، حتى و إن لم يكونا زوجين.

بينما العلاقة السرية غالباً يكون أحد طرفيها أناني .. يأخذ و لا يعطي .. يختبأ و لا يقوى على المواجهة .. يتخفّى و يخشى الانكشاف.

يجزع أمام أولِ إختبار و يلملم أذيال ثوبه و يهرُب دون أن يفكِّر في مصير الطرف الآخر.

حتى و إن كانت زواجاً رسمياً بأوراق وشهود و تحاليل إثبات نسب.

الخلاصةُ قالها نزار قبّاني منذ عقود :

الحب للشجعان .. الجُبناء تزوِّجهم أمهاتهم ..

فلا تعترفن بأي علاقةٍ مررتن بها إن لم يكن طرفها الآخر شجاعاً .. حتى و إن كانت زواجاً رسمياً بشهود .

المجد للشجعان ✌️

#الدكتورة_بنت_الباشمهندس

للمزيد..

دينا أنور عنوان الإثارة .. من الهوت شورت للمايوه إغراءات متجددة وشهوة متوقدة!! (20 صورة)

صفحتنا الرسمية فرندة – Farandh

دينا أنور تكتب عن العلاقات السرية.. ياسمين الخطيب و خالد يوسف وياسمين صبري وأحمد أبو هشيمة
دينا أنور تكتب عن العلاقات السرية.. ياسمين الخطيب و خالد يوسف وياسمين صبري وأحمد أبو هشيمة
شارك المقالة