رئيس النادي عن واقعة الأعضاء التناسلية ل سيدات نادي الجزيرة :تلصص وجريمة أخلاقية

رئيس النادي عن واقعة الأعضاء التناسلية ل سيدات نادي الجزيرة :تلصص وجريمة أخلاقية

رئيس النادي عن واقعة الأعضاء التناسلية ل سيدات نادي الجزيرة :تلصص وجريمة أخلاقية

عمرو جزارين رئيس النادي : لن أخوض في مهاترات أو أعرب عن رأيي الشخصي بخصوص الموضوع

حيث أنه تم تحويل الواقعة للجنة القانونية لدراسة الملابسات و إصدار القرار المناسب فيما يخص عضوات النادي و ده تحقيق داخلي، و عضوات النادي شأن داخلي.

اللي حأتكلم عنه هو الخلل الأخلاقي و التنمر المجتمعي الذي نمر به و الذي أصبح ظاهرة حزينة و تحتاج وقفة قوية.

أؤكد رفضي و غضبي و كرهي و ليس استنكاري فقط لكل من تلصص و تجسس و من صور و من نشر و من استباح الخصوصية و تلذذ بالإساءة لسمعة سيدات فاضلات أمهات و جدات، بطلات في عصرهم احتفلوا على ترابيزة تخصهم.

و أعلن غضبي الشديد من كل من نشر على وسائل التواصل الاجتماعي أو ساعد في نشر هذه الواقعة سواء بحسن نية أو بنية الشماتة و تشويه سمعة هؤلاء العضوات الفاضلات، التي لا تقلل هذه الواقعة إطلاقًا من قيمتهم.

أطالب المجتمع عامة و أعضاء النادي خاصة بنبذ هذه القلة المريضة الفاشلة التى تبني سعادتها في الحياه و تتغذى نفسيتها المريضة على التشهير بالآخرين.

كما أطالب بتطبيق القانون بأقصى درجاته عليهم بتهمة التشهير و التجريح على صفحات التواصل الاجتماعى.
تأمرنا جميع الأديان بالستر و بغض النظر و برفض الفرقة.

كما تأمرنا أن نترك الخلق للخالق خاصة أن الحادثة لا تمثل خطر من أي نوع على حياة الأعضاء لا قدر الله!
سوف تكون هناك قوانين صارمة بخصوص تعدي الخصوصية و تصوير الآخرين بدون علمهم. كما سيتم تتبع من قام بنشر أول صور على أي من جروپات النادي و اتخاذ الإجراء اللازم معه. نشر صور فيها وجوه السيدات بدون أخذ إذنهم جريمة لو أنه تم نشر صور الحلوى فقط و الإستياء منها كنت تفهمت ولكن ما حدث جريمة أخلاقية بكل المقاييس.

للمزيد..

سجن عدنان اوكطار أشهر زير نساء تركي|مارس الجنس مع ألف أمراة

صفحتنا الرسمية فرندة – Farandh

شارك المقالة