لماذا باع الضباط الأحرار سيارة الملك فاروق المرسيدس بـ 70 جنيه؟!

لماذا باع الضباط الأحرار سيارة الملك فاروق المرسيدس بـ 70 جنيه؟!

حينما باع الضباط الأحرار  سيارة الملك فاروق المرسيدس ب 70 جنيه

أهدى هتلر مستشار المانيا للملك فاروق عربية فريدة ماركة “مرسيدس بينز” طراز 770 .

هذا الطراز لا يوجد منه سوى نسختين فقط.

حينما باع الضباط الأحرار  سيارة الملك فاروق المرسيدس ب 70 جنيه
حينما باع الضباط الأحرار  سيارة الملك فاروق المرسيدس ب 70 جنيه

نسخة W07 اتعمل منها ١٩٧ نسخة، ونسخة W150 متعملش منها غير 8 نسخ نسخة لهتلر ونسخة للملك فاروق ونسخة لشاه إيران ونسخة لموسوليني رئيس ايطاليا ونسخة لفرانكو رئيس اسبانيا ونسخة لكارل جوستاف فنلندا و نسخة لهيروهيتوا امبراطور اليابان و البابا بيوس الحادي عشر بابا الفاتيكان.
والعربية دي الناس كانت بتبصلها على انها شؤوم … لان الملك فاروق اتقلب بيها وعمل حادثة كانت هتقضي على حياته.
لما قامت ثورة يوليو … مشي الملك فاروق … وفضلت العربية … هنعمل ايه في العربية … نبيعها خردة في المزاد لتاجر يهودي … بسعر رخيص جدا لا يساوي 1% من تمنها.
الكاتب الصحفي “جميل عارف” عمل كتاب اسمه “من سرق مجوهرات أسرة محمد على؟”.. ، بيقول ان السيارة كانت من ضمن الحاجات اللي اتسرقت … والرئيس السادات وقتها فتح تحقيق موسع ومكبر في الموضوع.

للمزيد..

مصطلح الناصرية .. مذهب سياسي أم كذبة تاريخية ؟!

المهم يا سيدي … وفقا لموقع “فاروق مصر” … فالملك فاروق لما مسك الحكم كان شاب صغير منطلق.. مكانش معجب بالسيارات الكاديلاك … وفضل العربيات الانجليزي والايطالي لانها كانت شبابي اكتر … شباب بقى.
طيب ايه مواصفات عربية هتلر. اللي أهداها للملك فاروق وخد بالك احنا سنة 1938
– مصفحة ومزودة بزجاج سميك يقي ركابها من الرصاص.
-طول السيارة يبلغ حوالي 6 أمتار، وعرضها أكثر من مترين، وارتفاعها 1.8 متر.
– محركها 6 سلندر بسعة 7655 سي سي، متصل بنظام نقل 5 سرعات.
-وزن السيارة 4800 كيلوجرام.
اول مزاد اتعمل لسيارات الملك فاروق … مكانش فيه العربية دي … ليه ؟؟ لانها ملكية خاصة … عربية جات الملك لفاروق هدية … يعني بتاعته.
بس في المرة التانية قالك بيع … بتاعته مش بتاعته يلا يا بني بيع … واشتراها تاجر يهودي من وكالة البلح على انها عربية خردة … واشتراها بـ 70 جنيه.. وشحنها ع اسرع مركبة طالعة على ايطاليا لانه عارف قيمتها وعارف انهم لو فهموا هما عملوا ايه … وعرفوا قيمتها هياخدوها منه بالعافية … يبقى الحل نشحن على برا.
تاني يوم ما اتشحنت … السفير الالماني طلب مقابلة الرئيس جمال عبدالناصر وقالة وعلى أهمية العربية دي وعرض عليه شيك على بياض من مستشار المانيا (وقتها) … مقابل الحصول على العربية … الرئيس عبد ناصر ثار وقال لعبدالحكيم عام العربيه لازم ترجع باي شكل من الأشكال
فعبدالحكيم قاله: “انها شحنت بالفعل على مركب، والمركب في عرض البحر متجهة الآن إلى إيطاليا، فقال له ناصر: (هات لي العربية دي بأي طريقة يا حكيم) … لكن حكيم مقدرش يعمل اي حاجة.
تعالو بقا نعرف العربية دي فين دلوقتي … أقولك موجودة فين … هي موجودة في متحف خاص في روسيا يمتلكه مليونير روسي ويقدر خبراء التحف المليكة ثمنها بـ 300 مليون يورو.

للمزيد..

رواية إبراهيم عيسى كل الشهور يوليو.. رؤية لثورة يوليو بعيد عن العواطف

صفحتنا الرسمية فرندة – Farandh

 

شارك المقالة